مجموعة لااخضرار بلا جذور


    إلى المجهول

    شاطر
    avatar
    محمد واكد رزوق
    Admin

    المساهمات : 77
    تاريخ التسجيل : 19/05/2009
    العمر : 61

    إلى المجهول

    مُساهمة  محمد واكد رزوق في السبت يوليو 11, 2009 3:50 am

    إلى المجهول
    (( ظن الصهاينة بإبعادهم المناضلين إلى مرج الزهور في لبنان أنّهم سيخمدون نار الإنتفاضة فازدادت حماساً واتّقاداً ))
    قصيدة بدايتها إبعاد المناضلين إلى مرج الزهور وغايتها طيّ صفحة النضال والمقاومة بنهاية لاندري ماذا سيكتب التاريخ عنها.
    لملم جراحك لا تجزع من الألم واحمل دثارك فالأوطان في الخيم
    واستمرئ القهر والإذعان وارض به أنت الطريد إلى المجهول فالتزم
    أما الوصية فاكتبها على حجر وادفع ضريبة هذي الأرض واغترم
    واحرص على حفنة من تربه طهرت فيها الهوية والتأريخ بالرقم
    ووفر الصرخة الحرّى إلى أمد فما أبى الدهر قد يأتي بمعتصم
    وقل لمن لهثو خلف الحلول كفى إن الحقيقة لا تخفى على الفهم
    ------------------------
    يا مجلس الأمن يا أكذوبة مهرت باسم العدالة بالتوقيع والختم
    أين الموازين ؟... تكفينا خزعبله أين السلام ؟.. سلام الذئب والغنم
    إنزع قناعك وأظهر للعيان فلن نستبدل الخصم بعد اليوم بالحكم
    شريعة الغاب قانون الحياة فمن لا يأكل اللحم فوق الأرض لم يدم
    عصر الحضارة ولّى والمآل إلى عصر المخالب والأنياب والطغم
    عصر الطواغيت والدولار من حكموا في البيت في السوق بين العرب والعجم
    مدريد ..يا راية بيضاء ..يا أملاً يا ضحكة حبكتها هيئة الأمم
    كم سوغوا عملا ً .. كم برؤوا خطلاً وأوهموا أمما بالسم في الدسم
    ودبروا خططاً أدت لمقتلنا ونحن ما بين مخدوع ومنهزم
    ماذا يريدون في الصومال من أرب ليرجعوا الأمل المزعوم بالحمم
    ويتركون جحيما في جوارهم يفور من كثرة الأضغان بالضرم
    لله درّهم ’.......ماكان أرحمهم بالطفل, بالشيخ , بالجوعان .. بالسقم
    موتوا جياعا َ.. أو استافوا التراب ولا تروا لكم وطناَ قد بيع باللقم
    أم المعارك والصحراء عاصفة جريرة العار في غسان أولخم
    لم ننسها بعد... ماذا يضمرون لنا؟ يا قارئ الكف أنبئ قارئ الحلم
    هم فتية آمنوا .. إن الحياة وغى ً فادفع بنفسك للتحرير واغتنم
    تحمسوا عزلا ً.. تظاهروا .. انتفضوا يقاومون رصاص البغي بالعدم
    حتى اإذا اختطفوا نذلاً بمعجزة يهجّرون .... وقاك الله بالكوم
    عاد الصليبي في البلقان مفترسا ً وفي فلسطين ِشدت ربقة القدم
    لم يبق للناس عين يخجلون بها ما بالكم لو أصيب الكمه بالصمم
    -------------------------

    يا حافظ الأمة العرباء من زمن قد طوّحوا فيه بالأعراف والقيم
    واجهضوا ثورة الطفل الجريءبما حاكوه خلف سدول البغي في الظلم
    وزينوا الفعلة الشنعاء واحتفلوا يا للفضيحة بالأجراس والنغم
    في ظنهم أنها تخفى .. وما خفيت بل كشفت كل مأجور ومتهم
    ووقف الشيخ في وجه الزمان وقد تضافر الموج من عال وملتطم
    إن يغضب البحر أو تأت الشمال على كل العواصم والأفكار والذمم
    ويجدب الشرق أو تنهار دولته وتستحيل الذرى العظمى إلى أكم
    ويسلب الخوف قلب الكون من شبح ويرتمي اللاهث الحابي على النعم
    ما هزت الريح في شام العلا جبلاً ولا انثنت كفه الخضلاء عن كرم
    بل انبرى شامخا ً كالطود يعلنها هنا القرار وقول الفصل للأمم
    قد لا نعارض لكن لن نوافق لن نستجدي السلم أقساطا ًمن الندم
    ولن نفرط بالأرض التي كرمت لها الشهادة منا ذمة الذمم
    نريده كاملا ًلسنا على عجلٍ ولن يطول احتباس الغيث في الديم
    إنا هنا .. وزمام الأمر في يدنا في السلم .. في الحرب فارتاحي أو احتدمي
    بوركت يا شام يا تصحيح أمتنا وفيك حامي ذمار العرب .. فابتسمي نام الجميع وعين الشام ساهرة ومن يكن همه العلياء لم ينم
    وعد لعينيك أن تبقى مدارسنا مراكز العلم والإشعاع والقيم

    أبوواكد 19/12/1992

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 10:36 pm